الأكثر قراءة
بالصور.. قوات جديدة من الحرس تعلن انضمامها للجيش الوطني
رويترز: ضربات جوية بقيادة السعودية تصيب قواعد عسكرية في اليمن
اختيارات القراء في اخبار محلية
مقالات الرأي
المقاومون الأبطال في عدن الصمود ضربوا أروع الأمثلة في الاستبسال والتفاني والمقاومة والشهادة وهم يقاومون قوى
نحن انتصرنا في المعركه على الارض او اوشكنا ان ننتصر ..ولكن المعركه القادمه هي الحاسمه والنصرفيها يتطلب حشدا
لا يوجد على وجه الأرض، دولةٌ أو شعب، مدوا أيديهم بالحب والعون والود، كما فعلت المملكة وشعبها مع اليمن وشعبه
يبدو أن كل يوم يمر باليمن من أخطر السيناريوهات، فبعد اجتياح تعز والسيطرة على مفاصلها الاستراتيجية، واستمرار
•• دماء اليمنيين تسيل وجراحهم تتسع وآلامهم تزداد وقلقهم يتضاعف دون أن يدرك أولئك الذين يعتمدون لغة القوة
في تصريح للأمير سعود الفيصل خلال اجتماع وزراء خارجية مجلس التعاون الأخير أشار إلى مسألة حضور الحوثيين في
اتبعنا على فيسبوك
اتبعنا على تويتور
اخبار محلية

المعلمي: تنفيذ القرار الأممي بشأن اليمن إلزامي .. ووزراء خارجية مجموعة السبع يؤكدون وقوفهم بجانب الرئيس هادي

الخميس 16 أبريل 2015 09:39 مساءً
المعلمي: تنفيذ القرار الأممي بشأن اليمن إلزامي .. ووزراء خارجية مجموعة السبع يؤكدون وقوفهم بجانب الرئيس هادي

عدن المستقبل

 

قال مندوب المملكة في الأمم المتحدة السفير عبدالله المعلمي: إن تنفيذ القرار الأممي الصادر بشأن اليمن إلزامي، من مُنطلق إدراجه تحت الفصل السابع، ويعطي الفرصة لمعاقبة كل من تثبت عرقلته لتنفيذ العقوبات، أو لا يلتزم بمضمونه، أو يقف أمام تنفيذه، وفق «الوطن»

 

وأضاف المعلمي، في تصريحات، أمس، أن مجلس الأمن ألزم نفسه بالنظر في المزيد من العقوبات على من يعرقل تنفيذ العقوبات أو لا يلتزم بمضمونه، مؤكداً “سنتابع هذا الأمر حتى نهايته. نتوقع أن تكون له نتائج ملموسة على الصعيد الميداني قريباً”.

 

وأكد، أن «القرار يمثل تأييداً دوليًّا لعاصفة الحزم، وتفهماً لأسبابها ودوافعها وإدانة مكررة للحوثيين وجرائمهم، هذا القرار يغطي مختلف الجوانب التي كنا حريصين عليها. عملية عاصفة الحزم شرعيتها ثابتة ولا تحتاج إلى أدلة”، عادًّا قرار مجلس الأمن، بمثابة إعلان تأييد المجتمع الدولي لهذه الشرعية».

 

كما أكد وزراء خارجية مجموعة السبع في ختام اجتماعهم أمس في لوبيك بشمال ألمانيا الذي استمر يومين على وقوفهم إلى جانب الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وتفههم للهجمات الجوية التي تشنها قوات التحالف العربي بقيادة السعودية على مواقع الحوثيين مطالبين بتشكيل حكومة وحدة وطنية من أجل وقف إراقة الدماء في اليمن.

 

وفي الوقت نفسه أكد فرانك فالتر شتاينماير وزير خارجية ألمانيا في تصريح له وزعه المركز الألماني للأعلام بالقاهرة اليوم على أنه لا يمكن حل النزاع في اليمن إلا من خلال السياسة.

 

وفي سياق متصل عبرت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فدريكا موغجريني في تصريح لها في لوبيك عن تفاؤلها أيضا، وثقتها في أنه سيكون مفهوما في الولايات المتحدة أن الاتفاق مع إيران هو “اتفاق في مصلحة أمن كل من في المنطقة وفي أنحاء العالم أيضا.”

 

وكان وزراء خارجية مجموعة السبع قد أكدت في اجتماعها أمس أن العقوبات الغربية على روسيا يمكن رفعها فقط إذا التزمت موسكو باتفاق وقف إطلاق النار الذي جرى التوصل إليه في مينسك في فبراير وإذا احترمت سلامة أراضي أوكرانيا.

 

كما رحب الوزراء باتخاذ أوكرانيا وروسيا الخطوات الأولى نحو تنفيذ وقف إطلاق النار لكنهم قالوا إن هناك حاجة “لتحقيق تقدم رئيسي وسريع بشأن العناصر الباقية”.

أخبار من الرئيسية

شاركنا بتعليقك

جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن المستقبل] ©2017
الرئيسية | أخبار عدن | اخبار محلية | تقارير | حوارات | رياضة | مال واعمال | العرب والعالم | رأي | ثقافة | المرأة والطفل
الطقس في عدن الآن درجة | آخر تحديث الأربعاء 03 فبراير 2016 02:47 صباحاً