الأكثر قراءة
بالصور.. قوات جديدة من الحرس تعلن انضمامها للجيش الوطني
رويترز: ضربات جوية بقيادة السعودية تصيب قواعد عسكرية في اليمن
اختيارات القراء
مقالات الرأي
المقاومون الأبطال في عدن الصمود ضربوا أروع الأمثلة في الاستبسال والتفاني والمقاومة والشهادة وهم يقاومون قوى
نحن انتصرنا في المعركه على الارض او اوشكنا ان ننتصر ..ولكن المعركه القادمه هي الحاسمه والنصرفيها يتطلب حشدا
لا يوجد على وجه الأرض، دولةٌ أو شعب، مدوا أيديهم بالحب والعون والود، كما فعلت المملكة وشعبها مع اليمن وشعبه
يبدو أن كل يوم يمر باليمن من أخطر السيناريوهات، فبعد اجتياح تعز والسيطرة على مفاصلها الاستراتيجية، واستمرار
•• دماء اليمنيين تسيل وجراحهم تتسع وآلامهم تزداد وقلقهم يتضاعف دون أن يدرك أولئك الذين يعتمدون لغة القوة
في تصريح للأمير سعود الفيصل خلال اجتماع وزراء خارجية مجلس التعاون الأخير أشار إلى مسألة حضور الحوثيين في
اتبعنا على فيسبوك
اتبعنا على تويتور
ثقافة

“الفليحي”.. جامع “الأربعين حلقة” في صنعاء اليمنية

الأحد 14 ديسمبر 2014 06:42 مساءً
“الفليحي”.. جامع “الأربعين حلقة” في صنعاء اليمنية

عدن المستقبل

 

في العام 665 هجريا، اشترى الحاج أحمد الفليحي قطعة أرض من إحدى النساء في صنعاء القديمة، في الحارة التي أصبحت فيما بعد تسمى بحارة الفليحي، وبنى عليها المسجد الذي عرف باسمه فيما بعد، ليصبح ثاني أشهر جوامع صنعاء بعد الجامع الكبير.

واشتهر الجامع في فترة من الفترات بجامع “الأربعين حلقة”، حيث كانت تقام في الجامع عشرات الحلقات والتي وصل عددها لأربعين حلقة، تُدَرس فيها معظم علوم الدين والعقيدة واللغة، ويقوم عليها علماء أجلاء في صنعاء، ويحضرها مئات الطلاب قبل دخول العملية التعليمية في البلاد بشكل رسمي.

ويتكون الجامع من 3 أقسام رئيسية، ساحة الصلاة، وهي الجزء الرئيسي في الجامع، والقبة البيضاء، وهي عبارة عن مصلى صغير، كان عامراً قبل أن يكثر السكان المحيطون بالجامع، ثم المدرسة، والتي كانت تسمى قديماً “المعلامة”، وكانت تقوم قديماً مقام المدارس الحكومية، ومنها تخرج عدد كبير من العلماء وطلاب العلم، وتحولت الآن لمدرسة حكومية لتعليم البنات من طلاب المرحلة الابتدائية.

وبحسب القاضي العلامة محمد بن أحمد الحجري، في كتابه “مساجد صنعاء.. عامرها وموفيها”، فقد شهد الجامع توسعات عدة، أهمها ما قام به الإمام المتوكل على الله شرف الدين بن يحيى (912 - 965 هـ / 1507 – 1558م)، في الجهة الغربية والقبلية للجامع، في النصف الأول من القرن العاشر الهجري، وهو الذي بنى الحمامات وحفر البئر التابعة للجامع.

ثم شهد الجامع توسعتين يسيرتين، مطلع القرن الثاني عشر الهجري، ثم سنة 1170هجريا، قبل أن تأتي توسعة السيد محسن بن محمد فايع، في العام 1194هـ، وتاريخ التوسعة مكتوب بالجص في مقدمة الجامع، وهي توسعة نافعة أنفق عليها الكثير من المال.

وبجوار القبة، يقع ضريح الحاج الفليحي باني الجامع، إضافة لضريح الإمام محمد بن علي الشوكاني (1759 - 1834م)، و3 آخرين.

ويقول عبد الخالق عكارس، موظف متقاعد وأحد سكان الحارة، إن “الجامع كان منارة للعلم إلى نهاية الثمانينيات من القرن الماضي، حيث تدخلت السياسة والأحزاب وقضت على دور الجوامع التعليمي”.

ويضيف عكارس للأناضول، أن “أبرز العلماء الذين كانوا يدرسون في الجامع مفتي الجمهورية اليمنية أحمد زبارة (1325هـ – 1421هـ)، أول مفت بعد الثورة (1962م)، والقاضي عبد الله السرحي (ت 1989م)، الملقب بـ”سيبويه اليمن”،  بالإضافة للقاضي محمد بن إسماعيل العمراني، مفتي الجمهورية، والذي كان يتجاوز الجوامع القريبة منه ويأتي لـ”الفليحي” ليدرس لطلابه فيه لما للجامع من مكانة خاصة في نفوس طلاب العلم”.

وفي صنعاء القديمة، يقولون “كُمُل الفليحي”، بمعنى تم واكتمل بناؤه، وهو أحد الأمثال المتداولة باللهجة الشعبية في العاصمة اليمنية، ويضرب المثل للإشارة إلى اكتمال الشيء وانتهائه، وأصل المثل أنه عندما تمت توسعة جامع الفليحي بشكلها القائم الآن، قال أهل المدينة بلهجهتم الشعبية “كُمُل الفليحي”، حتى أصبح مثلاً شائعاً، وهناك قصص أخرى مرتبطة بالجامع تنسب المثل للمرحلة الأولى من بنائه على يد مؤسسه الأول.

ورغم تراجع دور الجوامع، لازال لجامع الفليحي مكانة كبيرة في نفوس أبناء صنعاء القديمة، خصوصاً من كبار السن الذين درسوا في الجامع، وتتلمذوا على يد العلماء الذين احتضنهم في جوانبه في يوم من الأيام، وتمنوا أن يواصل أبناؤهم الدراسة في الجامع قبل أن تختطفهم المدارس والجامعات، وتغزو المدينة قلب صنعاء القديمة.(الاناضول)

 

 

 

 

 

 

 

 

* القدس العربي


شاركنا بتعليقك

جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن المستقبل] ©2017
الرئيسية | أخبار عدن | اخبار محلية | تقارير | حوارات | رياضة | مال واعمال | العرب والعالم | رأي | ثقافة | المرأة والطفل
الطقس في عدن الآن درجة | آخر تحديث الأربعاء 03 فبراير 2016 02:47 صباحاً